ألعاب الأندرويد تستخدم ميكروفون هاتفك الذكي للتجسس على عاداتك

   
قررت بعض الألعاب المتوفرة على منصة الأندرويد إستخدام ميكروفون الهواتف الذكية للاعبين، والهدف من ذلك ليس الإستماع إلى حوارات المستخدمين، بل التجسس على ما يشاهدونه على شاشات التلفزيون وتحليل الأفلام، المسلسلات، البرامج والإعلانات التي تثير إهتمامهم.

ألعاب، الأندرويد، ميكروفون، هاتفك الذكي

هذه المعلومة كشفتها لنا يومية نيويورك تايمز، وأعلنت أنها تمكنت من رصد ما لا يقل عن 250 لعبة تستخدم هذه الممارسة التي تعتمد على الإستماع عن طريق الميكروفون، وتستند هذه الألعاب المعنية على أداة تقدمها الشركة الناشئة Alphonso "ألفونسو"، وذلك من أجل التجسس على عادات المستخدمين أثناء المشاهدة التلفزيونة وإنشاء ملف شخصي خاص بهم، لتقوم بعدها بإقتراح إعلانات مستهدفة بشكل أدق داخل التطبيقات، وتبدو هذه التقنية مثيرة لدرجة أنها قادرة على العمل حتى لو هاتفك الذكي في جيب سروالك أو في حقيبة الظهر.

وإعترف اشيش كورديا رئيس شركة Alphonso أن هذه الممارسة تستخدم بالفعل مؤكدا في الوقت ذاته أن أداته لا تقوم أبدا بتسجيل حوارات المستخدمين، وأشار كذلك إلى أن شروط إستخدام الألعاب المعنية تشير إلى أن الأخيرة تستخدم أداة Alphonso، ولكن صحيفة نيويورك تايمز ترى عكس ذلك وأكدت أن هذه الشروط غالبا ما تكون مخفية كما أن العديد من التطبيقات المعنية موجهة للأطفال.

جدير بالذكر أنه على المستخدم أن يعطي موافقته لتلك الألعاب من أجل الوصول إلى الميكروفون، ومع ذلك، لا يتم تحذير المستخدمين أن الميكروفون سيتم إستخدامه من أجل تحليل عاداتهم.