Vivo تكشف عن أول هاتف ذكي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

   
ضمن فعاليات معرض CES 2018، كشفت شركة Vivo "فيفو" الصينية عن أول هاتف ذكي مجهز بمستشعر البصمة الرقمي في شاشاته التي تعمل باللمس، ويمكن أن نصف هذه التقنية بالثورة الحقيقية في عالم صناعة الهواتف المحمولة.

Vivo تكشف عن أول هاتف ذكي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

مستشعر البصمة في الشاشة هي واحدة من أكبر الإبتكارات التي ينتظرها هواة الهواتف الذكية، لأن الشاشات ذات الحواف الرقيقة أو بما يعرف بـ Borderless، تجبر اليوم أغلب الشركات الرائدة على نقل مستشعر البصمة إلى الواجهة الخلفية للهاتف، وهذا في الواقع لم ينل إعجاب الكثير من المستخدمين.

منذ أشهر، نشرت Vivo فيديو تشويقي عن وصول أول هاتف ذكي مجهز بمستشعر البصمة في الشاشة، وفي يونيو الأخير، نشرت الشركة الصينية فيديو تكشف فيه عن الأداء المتكامل لهذا النوع الجديد من المستشعرات، وضمن فعاليات مؤتمر الجوالات العالمي بمدينة شانغهاي، كشفت أيضا فيفو عن أول نموذج أولي، وفي تلك الفترة، لم نكن نتوقع صراحة أن هذه التقنية المقترحة من فيفو ستتطور بهذه السرعة.

Vivo تكشف عن أول هاتف ذكي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

وإستغلت الشركة فعاليات معرض CES 2018 لتكشف للعالم عن مستشعر البصمات الثوري الخاص بها، وبذلك تكون فيفو أول مصنعة للهواتف الذكية تنجح في تحقيق هذا الإنجاز، وحسب ما شرحت الشركة الصينية أثناء التقديم الرسمي، فإن مستشعر البصمة الرقمي يقع بين شاشة OLED والبطاقة الأم للهاتف الذكي، ولكي تشتغل هذه التقنية، يقوم الهاتف بإنارة إصبعك وبالتالي بصمتك الرقمية، أي أن الأشعة الضوئية المسجلة من طرف المستشعر هي التي ستسمح بالمصادقة.

Vivo تكشف عن أول هاتف ذكي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

هذه المرة، إبتعدت فيفو عن ملعب النماذج الأولية، وأكدت الشركة الصينية أن أول هاتف ذكي سيكون مجهز بهذا الإبتكار سيدخل مرحلة الإنتاج على نطاق واسع وسيقدم بشكل رسمي في بداية عام 2018، ومن جهة أخرى، ينبغي كذلك أن تقدم فيفو هاتفها الذكي Xplay 7 المجهز بثلاث كاميرات خلفية مع X20 Plus خلال الأيام القادمة، وذلك ضمن فعاليات هذا المؤتمر الذي تجري أحداثه حاليا في مدينة لاس فيغاس الأمريكية.