هاتف جالكسي نوت 9 لن يأتي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

   
ما كانت مجرد شائعات منذ أسابيع أصبحت أخيرا معلومات مؤكدة، حيث أشار مينغ تشي كو المحلل الشهير والموثوق بشركة KGI Securities أن هاتف جالكسي نوت 9 لن يأتي مع خاصية مستشعر البصمة المدمجة في الشاشة، مؤكدا أنه قرار نهائي إتخذته سامسونج بعد عدة محاولات فاشلة على المستوى التقني.

هاتف جالكسي نوت 9 لن يأتي مع مستشعر البصمة مدمج في الشاشة

على عكس ما جرى خلال مراحل تطوير الجالكسي إس 9، كانت شركة سامسونج ترغب بشدة في إستخدام شاشة الأوليد مع مستشعر بيومتري مدمج لهاتفها القادم جالكسي نوت 9، لكن مع الآسف كانت النتائج غير مرضية ولم تستوف معايير الجودة الثابتة التي تعتمدها أكبر مصنعة للهواتف الذكية في العالم.

وفي الواقع، مستشعر البصمة المدمج في الشاشة لم يعد يعمل بطريقة مثالية مع واقي الشاشة الشفاف، رغم أن الشركة الكورية إختبرت العديد من الحلول التقنية، سواء أكانت الخاصة بها أو تلك المقدمة من شركة Synaptics، مع العلم أن الأخيرة قد كشفت بالفعل عن هاتف ذكي مجهز بمستشعر البصمة في الشاشة ضمن فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES.

في الأخير، لن نشهد بدون شك تطورات تقنية صريحة فيما يخص مكونات التحكم البيومتري في جهاز النوت القادم، وعلى الأرجح سيحصل المستخدمين مرة أخرى على الخاصيات المعتادة كتقنية التعرف على الوجه ثنائية الأبعاد، ماسح قزحية العين و كذلك ماسح البصمة الذي سيكون موقعه أسفل الكاميرا المزدوجة.