الإصدار القادم من متصفح فايرفوكس سيأتي مع مانع الإعلانات التلقائي

   
سينضم متصفح فايرفوكس قريبا إلى قائمة المتصفحات التي تقترح مانع الإعلانات التلقائي، حيث أكدت شركة موزيلا أن هذه الميزة ستكون مدمجة مع الإصدار المقبل من متصفحها فايرفوكس 63، والذي سيرى النور نهاية شهر أكتوبر القادم في نسخته النهائية.

الإصدار القادم من متصفح فايرفوكس سيأتي مع مانع الإعلانات التلقائي

متصفح موزيلا يأتي بالفعل مع ميزة تدعى "Tracking Protection"، والتي تهدف إلى حمايتك من التتبع وتجميع بياناتك على شبكة الانترنت، ومع الإصدار القادم الذي سيحمل الرقم 63، سوف تقترح موزيلا ميزة جديدة تدعى مانع المحتوى.

ومن خلال الوصف الخاص بهذا النظام، فستسمح هذه الأداة للمستخدمين بمنع محتوى الطرف الثالث كالإعلانات والبرمجيات التي يمكن أن تبطئ عملية التصفح وتتبعك على شبكة الويب، كما سيتوفر المستخدم على إعدادات من أجل تخصيص هذه الأداة الجديدة، ومن أهمها نجد إمكانية وضع المواقع في القائمة البيضاء من أجل السماح لها بعرض الإعلانات أو تعديل القائمة المستخدمة لمنع المحتويات.

الإصدار القادم من متصفح فايرفوكس سيأتي مع مانع الإعلانات التلقائي

تجدر الإشارة إلى أن العديد من المتصفحات توفر لمستخدميها مانع المحتوى، فجوجل كروم يمنع الإعلانات السيئة والمزعجة، ومتصفح أوبرا يحتوي على ميزة مانع الإعلانات بشكل إفتراضي، كما أن مايكروسوفت إيدج على الأجهزة المحمولة يقترح هذه الوظيفة لكنها معطلة وتحتاج إلى تفعيلها من خلال الإعدادات، أما بخصوص موزيلا فايرفوكس، فينبغي أن يكون في القائمة شهر أكتوبر القادم.

ويبدو أن خيار مانع المحتوى على فايرفوكس سيكون معطل إفتراضيا، لكن من الأفضل إنتظار معلومات أوفر من موزيلا بخصوص هذا الموضوع، وإلى ذلك الوقت، يجب أن نؤكد أن المواقع لن تكون سعيدة بهذا الخبر، لأن الإعلانات تعتبر مصدرها الأول على مستوى العائدات، وبطبيعة الحال، هذا هو الحال مع تيك بوست.

إرسال تعليق