سوني تكشف عن مستشعر كاميرا للهواتف الذكية بدقة 48 ميغابكسل

   
يبدو أن سوني ستضرب بقوة هذه المرة على مستوى الهواتف الذكية، وفي الواقع، الشركة اليابانية لم تكشف عن هاتف جديد، بل عن مستشعر كاميرا جديد موجه للهواتف الذكية، والذي يتميز بدقته الفائقة التي تصل إلى 48 ميغابكسل (6000x8000 بكسل).

سوني تكشف عن مستشعر كاميرا للهواتف الذكية بدقة 48 ميغابكسل

جدير بالذكر أن كثرة الميغابكسل لا تعني بالضرورة الحصول على صور رائعة، لكنها تسمح بإلتقاط تفاصيل أكثر، وعلى العموم، النموذج الذي كشفته سوني يدعى IMX586، وهو أول مستشعر كاميرا للهواتف الذكية يدعم دقة 48 ميغابكسل، فوفقا للمجموعة اليابانية، فإن المستشعر الجديد قادر على إلتقاط صور جميلة بأبعاد عالية حتى مع الهاتف الذكي.

الميزة الأخرى في هذا المستشعر تتواجد على مستوى البكسل بالمعنى الدقيق للكلمة، حيث أن حجم البكسل تم تخفيضه إلى 0.8 μm، أما بخصوص خاصية تكبير الصور "الزوم"، أشارت سوني إلى أن الجودة ستكون في الموعد بسبب كثرة البكسلات، وفي المثال أدناه، يمكن لنا أن نرى كلمة "Princess" دون أي مشكلة على السفينة السياحية.


سوني تكشف عن مستشعر كاميرا للهواتف الذكية بدقة 48 ميغابكسل

وأعلنت سوني أن النماذج الأولية لمستشعر IMX586 ستبدأ عملية إنتاجها شهر سبتمبر القادم، على أن تتم بداية الإنتاج على نطاق واسع بعد أسابيع قليلة من التاريخ المذكور، أما بخصوص الهواتف الذكية التي من الممكن أن يتم تجهيزها بهذا المستشعر، فينبغي الكشف عنها مع نهاية العام الجاري وبداية عام 2019، مع العلم أن سوني لم تقدم تفاصيل بخصوص هذا الموضوع حتى اللحظة، لذلك من الصعب أن نعرف من هي الشركة التي ستكون أول من يستخدم هذا المستشعر على هواتفها الذكية.

إرسال تعليق