كوالكوم تزود سامسونج بأفضل مستشعر بصمة مدمج بالشاشة في السوق

   
يبدو أن هاتف Galaxy S10 سيصل مع أفضل مستشعر بصمة مدمج بالشاشة في السوق مقدم من شركة كوالكوم، حيث أشارت تقارير حديثة أن الهاتف الرائد القادم من سامسونج سيكون أول جهاز يستخدم قارئ بصمة عن طريق الأمواج فوق الصوتية بدلا من القارئ البصري.

كوالكوم تزود سامسونج بأفضل مستشعر بصمة مدمج بالشاشة في السوق

أفادت تقارير حديثة لموقع ETNews الكوري أن هاتف Galaxy S10 سيأتي مع مستشعر بصمة مدمج بالشاشة من إنتاج كوالكوم، وبذلك ستوفر الشركة الأمريكية لسامسونج الحل الأمثل والأفضل حتى الآن في السوق، ما يعني أن العملاق الكوري سيستفيد من الجيل الثالث من مستشعرات الموجات فوق الصوتية، والتي تتميز بسرعتها ودقتها الفائقة بالمقارنة مع التقنية التي يستخدمها المنافسين في الوقت الحالي.


هاتف Galaxy S10 سيحصل على أفضل مستشعر بصمة مدمج بالشاشة بفضل كوالكوم


أطلقت كوالكوم الجيل الأول من مستشعر الموجات فوق الصوتية في 2015، ليتم بعد عامين إطلاق الجيل الثاني والذي سجل حضوره على بعض نماذج الهواتف الذكية من علامات صينية غائبة في أمريكا وأوروبا، وعلى ما يبدو ستكون هذه التقنية الآن أكثر نضجا من السابق، وعلى الأرجح سيكون Galaxy S10 أول هاتف ذكي من الفئة الراقية سيأتي مع هذا المستشعر المدمج بالشاشة.

جدير بالذكر أن مستشعرات البصمة المدمجة بالشاشة التي ظهرت مؤخرا بكثرة على هواتف الأندرويد على غرار أوبو، فيفو، شاومي وقريبا هواوي مع هاتفها Mate 20 Pro، تستخدم مستشعرات بصرية وليس مستشعرات الموجات فوق الصوتية، مع العلم ان الأخيرة تقوم بتجميع البيانات بدقة أكبر من المستشعرات التي وصلت إلى السوق هذا العام، وبالتالي تحسين أمن الهواتف الذكية.

هاتف Galaxy S10 ربما لن يكون هو أول جهاز من الشركة الكورية سيستفيد من قارئ بصمة مدمج في الشاشة، حيث من المنتظر أن تطلق سامسونج سلسلة جديدة شهر أكتوبر المقبل مع هاتف Galaxy P1، حيث سيتم تجهيزه بمستشعر بصمة تحت الشاشة، ولكن في هذه المرحلة، ليس من الواضح حتى الآن ما إذا كان هذا المستشعر سيستخدم التقنية البصرية أم الموجات فوق الصوتية، ولكن بما أن هذا الهاتف سيكون من الفئة المتوسطة، فإن الحل الأول هو الأكثر إحتمالا.

إرسال تعليق